نفّذ طلبة كلية الاداب والفنون والانسانيات في منّوبة أمس الاربعاء إضرابا عن الدراسة للمطالبة بإعادة اعتماد الفروض المراقبة المستمرّة في قسمي الفرنسية والعربية وإيقاف العمل بإسناد إعداد وهميّة لفروض لم يجتزها الطلبة مهددين بإضراب بمفتوح بداية من 20 اكتوبر الجاري في صورة عدم استجابة المجلس العلمي لمطالبهم.
 وأوضحت الكاتبة العامة الاتحاد العام لطلبة تونس رجاء العمري في تصريح لوات أن الاضراب بيوم يأتي على خلفية عدد من المشاغل التي تؤرق طلبة الكلية منها احتساب أعداد وهمية لامتحانات المراقبة في شعبتي الفرنسية والعربية وهو ما اعتبر تغييرا لنظام الامتحانات وتزويرا
 لإمتحانات لم يجرها طلبة الشعبتين، بحسب قولها.